الملا وبهبهاني» تتابع مسيرة سياساتها الإستراتيجية في النمو والتطوير

الملا وبهبهاني» تتابع مسيرة سياساتها الإستراتيجية في النمو والتطوير
  • افتتاح معرض جديد لسيارات كرايسلر ودودج ورام وصالة عرض خاصة لسيارات جيب
  • الشركة أطلقت جيب جراند شيروكي L الجديدة كلياً بحضور السفيرة الأميركية في الكويت
  • استثمارات تقدر قيمتها بنحو 55 مليون دولار لتعزيز وتطوير صالات العرض ومرافق الخدمة


في الذكرى الخامسة عشرة على تأسيسها، شركة الملا وبهبهاني، الموزع المعتمد الوحيد لسيارات كرايسلر ودودج ورام وجيب وألفا روميو وفيات وأبارث وموبار في الكويت، تواصل التزامها بتعزيز الشراكة الاستراتيجية التي تم إبرامها في عام 2006 والتي جمعت بين اثنين من أهم موزعي السيارات الرائدين في ذلك الحين. وضمن سلسلة الاحتفالات بهذه المناسبة، افتتحت الشركة مؤخرا صالة عرض جديدة لسيارات كرايسلر ودودج ورام، بالإضافة إلى صالة عرض أخرى خاصة ومستقلة لسيارات جيب في منطقة الري في الكويت.

وقد حضر هذا الحدث كل من نائب رئيس مجلس الإدارة في شركة الملا وبهبهاني طلال أنور الملا، وألينا رومانوسكي سفيرة الولايات المتحدة الأميركية لدى الكويت، يصحبها نائب رئيس البعثة الديبلوماسية في سفارة الولايات المتحدة جيمس هولتسنايدر، وطلال بهبهاني عضو مجلس إدارة شركة الملا وبهبهاني وعدد من المديرين التنفيذيين في الشركة.

وإلى جانب افتتاح صالتي العرض الجديدتين، احتفلت الملا وبهبهاني أيضا بالإطلاق الإقليمي لسيارة جيب جراند شيروكي L الجديدة كليا، وذلك تزامنا مع أحداث الاحتفال الإقليمي الخاص في الشرق الأوسط لإطلاق هذه السيارة الشهيرة والذي أقيم في صالة عرض سيارات جيب الجديدة في وقت سابق من ذلك اليوم. وقد اختبر الضيوف وكبار الشخصيات الكرام عن كثب التصميم الجديد المبتكر والميزات الخاصة لسيارة جيب جراند شيروكي L الجديدة، وهي نسخة حديثة بـ 3 صفوف للمقاعد من سيارات الدفع الرباعي الشهيرة من جيب للطرق الوعرة والحائزة العديد من الجوائز.

الأسطورة جيب

بدأت قصة جيب في عام 1941 بسيارة Willys MB الأسطورية – التي كانت أول سيارة دفع رباعي على الإطلاق يتم إنتاجها بكميات كبيرة – ونمت شهرتها على مر العقود مع الإطلاق المستمر لمنتجات جديدة لبناء سمعة شهيرة جعلت العلامة التجارية مرادفة للتميز على الطرق الوعرة. وبفضل الابتكار المستمر شهد تطور هذه السيارة إضافة ميزات مثل الحرية والمغامرة والأصالة وشغف القيادة – وهي القيم الأساسية التي يتم تضمينها في الحمض النووي لكل سيارة جيب. جيب شيروكي مركبة رياضية متعددة الاستخدامات (SUV) أصيلة، تتمتع بقدرات وحرفية رائدة ضمن فئتها وتنوع في الاستخدامات للأشخاص الذين يبحثون عن رحلات قيادة استثنائية. واليوم، تواصل علامة جيب التجارية توجيه دعوة مفتوحة للحياة على أكمل وجه من خلال تقديم تشكيلة واسعة من السيارات التي تمنح أصحاب سيارات جيب الشعور بالأمان للتعامل مع أي رحلة بثقة.

وعلق نائب رئيس مجلس الإدارة في شركة الملا وبهبهاني طلال أنور الملا في حفل الافتتاح قائلا: يشرفنا أن تنضم إلينا اليوم سفيرة الولايات المتحدة لدى الكويت ألينا رومانوسكي، في احتفالاتنا بالذكرى الـ 15 لتأسيس شركة الملا وبهبهاني للسيارات، والتي تكونت من شراكة استراتيجية بين مجموعة الملا وشركة محمد صالح ورضا يوسف بهبهاني في عام 2006، ويسعدنا مشاركتها لنا بافتتاح المعارض الجديدة للسيارات الذي يتزامن أيضا مع الإطلاق الإقليمي في الشرق الأوسط لسيارة جيب جراند شيروكي L الجديدة ذات الدفع الرباعي.

15 عاماً من النمو والالتزام بالتميز

تأسست شركة الملا وبهبهاني، الموزع المعتمد الوحيد لسيارات كرايسلر ودودج ورام وجيب وألفا روميو وفيات وأبارث وموبار في الكويت في أبريل من عام 2006 من خلال تحالف وشراكة استراتيجية بين كل من مجموعة الملا وشركة محمد صالح ورضا يوسف بهبهاني، وتميزت هذه الشراكة الإستراتيجية عبر السنين بالنجاح لأنها جمعت بين عقود من الخبرة في مجال السيارات في كلتا الشركتين وأدت أيضا إلى توحيد عمليات المبيعات والخدمة. وقد شكل التحالف فرصة فريدة لزيادة حصتها في السوق وتعزيز تجربة العملاء في كل خطوة من رحلتهم.

وفي وقت سابق من هذا العام، قدمت الشركة عددا من التغييرات في التحول الرقمي بما في ذلك إطلاق تطبيق MBMC للهواتف الذكية، واستخدام ميزات اتصالات الأعمال في WhatsApp التي تجعل الملا وبهبهاني أقرب إلى عملائها أكثر من أي وقت مضى، مع منح عملائنا مزيدا من المرونة والراحة في استكشاف عروضنا ومنتجاتنا ومجموعة واسعة من الخدمات من خلال الأجهزة الرقمية.

في عام 2018، وكجزء من استراتيجية التطوير المستمر ورؤية النمو الاستراتيجي، أعلنت الشركة عن افتتاح أحدث مرافقها للسيارات في الأحمدي في الكويت، والتي تضم صالة عرض للسيارات، ومنفذا لبيع قطع الغيار، ومنشأة إصلاحات وصيانة عامة، ولأول مرة منطقة خدمة سريعة. وفي عام 2019، افتتحت الملا وبهبهاني أيضا منشأة موبار إكسبريس لين المستقلة في الشويخ، والتي تعد أكبر منشأة من نوعها في العالم. حيث تمتد أحدث مرافق موبار إكسبرس لين على مساحة 3000 متر مربع، وتشتمل على حارتين ديناميكيتين للاستقبال، و32 منطقة عمل، بالإضافة إلى ذلك، توفر علامتنا التجارية موبار لخدمات ما بعد البيع وخدمة العملاء أعلى مستوى من الرعاية لعملائنا ومركباتهم من خلال الاستعانة بالفنيين المحترفين المدربين وفقا لأعلى المعايير الدولية التي وضعتها ستيلانتس وتوفير قطع الغيار والملحقات الأصلية. هذه الاستثمارات الكبيرة هي شهادة على الالتزام المستمر الذي وضعته الملا وبهبهاني لتوفير المرافق والمنشآت والعمليات والأفراد المدربين للتأكد من استمرار تعزيز علاقة الشركة بعملائها ضمن أعلى معايير الجودة، والتي تبدأ بشراء سيارة جديدة وتمتد لسنوات طويلة عبر تلبية كل احتياجاتهم من خدمات الصيانة وخدمات ما بعد البيع.

طلال الملا: استثمارات كبيرة لتقديم تجارب عالمية المستوى لعملائنا

قال رئيس مجلس الإدارة في شركة الملا وبهبهاني طلال أنور الملا ان شركة الملا وبهبهاني نتاج تحالف استراتيجي ورحلة مستمرة، ولدينا خطط لاستثمارات كبيرة في المستقبل القريب لتقديم تجارب عالمية المستوى لعملائنا الأوفياء في الكويت.

وخلال السنوات الـ 3 المقبلة، تخطط «الملا وبهبهاني» لتعزيز وتطوير صالات العرض ومرافق الخدمة في جميع أنحاء الكويت من خلال استثمارات تقدر قيمتها بنحو 55 مليون دولار أميركي، تشمل بناء منشآت جديدة وتجديد المرافق الحالية، وذلك بهدف إثراء تجربة العملاء في عمليات البيع وخدمات ما بعد البيع.

وتابع الملا: شركة الملا وبهبهاني بنيت على 3 ركائز أساسية وهي: إعداد موظفين مدربين تدريبا جيدا، وتطوير أساليب العمل باستمرار وتجهيز أحدث المرافق والمنشآت، والتي تعتبر مجتمعة أساسا لالتزامنا المستمر بتحسين تجربة العملاء من جميع النواحي. واليوم، نحن فخورون بعرض التنفيذ المثالي لجميع هذه المبادئ على أرض الواقع.

اترك تعليقاً