انتهاء التحقيق مع مخرج “تنفيسة”: سنطلب إذناً ونتابع العروض

انتهاء التحقيق مع مخرج “تنفيسة”: سنطلب إذناً ونتابع العروض

خرج مخرج عرض “تنفيسة”، عوض عوض، من التحقيق الذي أجري معه في الأمن العام اللبناني بعد قيام الأخير بمنع عروض العمل الفني في “مسرح المدينة”.
وأكد عوض، إثر خروجه، إنه وفريق العمل تحت القانون، وإن العرض يتناول علاقة الشعب مع السلطة في ظل الأنظمة القمعية في العالم، وليس في لبنان بالتحديد، لكن “ربما اللي تحت باطه مسلّة بتنعره”، ولذلك حصل ما حصل. ووعد عوض، الجمهور والمتابعين، بالاستحصال على إذن مسبق للعرض واستكمال العروض كما كان مقرراً.والحال إن المجموعة الشبابية التي اشتغلت على “تنفيسة” لم تكن قد استحصلت على إذن مسبق بالعرض كما يحصل مع الأعمال المسرحية، لاعتبارين. أولهما، أن العرض ليس مسرحية، بل مجموعة لوحات غنائية وراقصة جُمعت مع بعضها البعض كعمل متصل. والاعتبار الثاني، أن العمل هو حصيلة محترف شبابي، وفي العادة لا تستلزم العروض الطلابية إذناً مسبقاً لأنها تعرض ضمن الأحرام الجامعية، لكن صودف أن هذا المحترف تم بإشراف “مسرح المدينة” الذي احتضن العرض أيضاً. وكان لافتاً، ليل السبت، أن الفرقة، وبعد المنع، قررت عرض أجزاء من العمل في الشارع أمام “مسرح المدينة”. كما كان لافتاً أن بيان الأمن العام، لاحقاً، ركز على أن المخرج فلسطيني، وتخللته عبارات جديدة من نوعها على أدبيات الرقابة من مثل “عمد بعدها بعض مدّعي المعرفة الشاملة على تصوير الموضوع وكأنه تعدٍ على الحريات العامة، بينما هو تأكيد على صونها وعدم السماح بالتلطي وراء الشعارات لإسقاط القوانين ومفاعيلها”.وفي الفيديو أدناه، كامل تصريح المخرج عوض بعد خروجه من التحقيق:
المخرج عوض عوض بعد خروجه من جلسة التحقيق لدى الأمن العام.#أخبار_الساحة #اعتداءات_وقمع pic.twitter.com/nx1f28jG4W
— أخبار الساحة (@Akhbaralsaha) October 4, 2021

اترك تعليقاً